اخبار

المقاتلون حسب قانون جنيف



إنتظر قليلا حتى يظهر الرابط



25 sec




وسع قانون جنيف مفهوم المقاتل الذي حدده قانون لاهي حيث أضاف إليه ست فئات لم يشملها قانون لاهي تتمتع بنظام أسرى الحرب وهي:

_ أفراد القوات المسلحة والميليشيات أو الوحدات المتطوعة لأخرى التي تشكل جزءا منها.

_ أفراد القوات المسلحة والوحدات المتطوعة الأخرى بمن فيهم عناصر المقاومة المنتمون الى حد أطراف النزاع سواء أكانوا خارج أم داخل وطنهم وسواء كانت أرضهم محتلة أم لا على أن تتوافر فيهم الشروط الأربعة التي حددتها اتفاقية لاهي.

_ أفراد القوات النظامية لحكومة أو سلطة لا تعترف بالدولة الحاجزة بها.

_ العناصر التي تتبع القوات المسلحة دون أن تكون مباشرة جزءا منها مثل المدنيين الموجودين ضمن أطقم الطيران الحربي، ومراسلي الحرب القائمين المكلفين برفاة القوات المسلحة بشرط أن يحمل جميع هؤلاء ترخيصا من قبل القوات التي يتبعونها.

_ عناصر أطقم البحرية التجارية والطيران المدني لأطراف النزاع والقادة ومساعدوهم إذا لم تكن لهم معاملة أفضل بموجب أحكام القانون الدولي الأخرى.

_ أهالي الأرض التي لم يقع احتلالها بعد، الذين يهبون في وجه العدو المداهم أو ينفرون نفيرا عاملة بشرط حملهم السلاح بشكل ظاهر واحترام قوانين الحرب وتقاليدها.

وتضيف الاتفاقية التالية بشأن أسرى الحرب فئتين تتمتعان بمعاملة أسرى الحرب وهما:

_ الأشخاص الذين ينتمون أو كانوا ينتمون الى القوات المسلحة للبلد المحتل إذا أعادت سلطات الاحتلال اعتقالهم.

_ الأفراد الذين ينتمون أو كانوا ينتمون الى القوات المسلحة الذين يلتحقون بأرض طرف أو محايد أو غير محارب ويتم إيواؤهم وفق القانون الدولي.




الوسوم

lobna

انا اسمي لبنى عمري 25 سنة ادرس في مجال التسويق الالكتروني ، اعمل في مجلة حنين الماضي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق